Advertisement

الرئيسية / مقاطع فيديو / إستوقفته امرأة جميلة في الطريق و طلبت منه أن يوصلها لكن ما فعلته به كان رهيبا وجد صادم

إستوقفته امرأة جميلة في الطريق و طلبت منه أن يوصلها لكن ما فعلته به كان رهيبا وجد صادم

Advertisement

امرأة

إستوقفته امرأة جميلة في الطريق و طلبت منه أن يوصلها لكن ما فعلته به كان رهيبا وجد صادم

ليست الظاهرة جديدة. كثيرا ما نصادف على الطرقات في محيط المدن او على الطرق الرئيسية رجالا ونساء من اعمار مختلفة، يستوقفون السيارات على أمل حملهم الى وجهاتهم او تقريبهم اليها انها ظاهرة التنقل باستيقاف السيارات. المعروفة بال”أتوستوب”. (في هدذا الموضوع سنطرح لكم قصة رجل مع امرأة حملها معه في السيارة).

في الخامس عشر من يونيو من العام 2011 في حدود الساعة الخامسة مساءا، كان السيد “عبد السلام الزاموق” البالغ من العمر خمسة وستين عاما عائدا الى منزله وسط الدار البيضاء، كان قادما من شاطئ ”عين الدياب”. توقف عند مفترق الطرق اذ لم يكن له حق الأسبقية، وشاءت الصدفة ان يتوقف بأقصى اليمين. على الرصيف، كانت تقف امرأة كانت تبدو وكأنها تريد الى وسط المدينة. لم يخب ظن السيد الزاموق اذ ما لبثت الـ امرأة أن لوحت له بإشارة الاوتوستوب.

أنزل الرجل زجزاج الباب الأمامي الأيمن وسألها عن وجهتها، قالت إنها تريد الى شارع الزرقطوني. اضافت ان سائقي التكسيات يرفضون التوقف لحملها لأسباب تجهلها. وبما انه كان وحيدا على متن سيارته لم يرى الرجل مانعا من ان يحملها ثم ان شارع الزرقطوني يوجد في نفس اتجاه مسكنه. ابدى موافقته على نقلها ثم سرعان ما ركبت الشابة الى جانبه. وما ان استقرت مكانها وتحركت السيارة وقع شيئا غير متوقع … (شاهد القصة كاملة في الفيديو على الصفحة الموالية).

اضغط على زر التالي لمشاهدة الفيديو >>>

Advertisement

السابق1 من 2